قائد سلاح الجو الروسي يعد بإعادة الاستقرار إلى سوريا

أكد الفريق أول فيكتور بونداريف، قائد القوات الجوية الفضائية الروسية، يوم السبت  أن الطيارين الروس يؤدون واجبهم بتفان في سوريا من أجل إعادة الاستقرار والحياة السلمية إلى هناك.

 

تصريحات الجنرال الروسي هذه، جاءت أثناء مراسم الاحتفال بعيد سلاح الجو الروسي، حيث قال: "والآن، يؤدي طيارونا واجبهم الدولي في سماء سوريا، حيث يشاركون في عملية لإعادة الاستقرار.. وبفضل القوات الجوية الفضائية الروسية، فالاستقرار سيعود إلى سوريا، والإجرام الدولي سينهزم".

 

ومن الجدير بالذكر أن سلاح الجو الروسي يحتفل، اليوم السبت، 12 آب، بالذكرى الـ105 لتأسيسه. وبهذه المناسبة، نظمت السلطات عرضا عسكريا جويا في سماء ضواحي موسكو بمشاركة 150 طائرة، ومروحية عسكرية.



عودة للرئيسية