مواطنون: سرافيس بريف دمشق ترفع الاجرة إلى 100 ليرة بعد الافطار

اشتكى مواطنون لـFPA من استغلال أصحاب السرافيس ببعض مناطق ريف دمشق كـ"صحنايا وضاحية قدسيا" شهر رمضان برفع الاجرة بعد الافطار لتصل إلى 100 ليرة سورية على الراكب الواحد.


وقال أهالي صحنايا بريف دمشق لـFPA  إننا نعاني من عشوائية وارتفاع أجور المواصلات وخصوصا التنقل بعد الافطار فتبدأ الزيادة من 50 ليرة منالساعة 9 حتى العاشرة مساء وتترفع بعد العاشرة لتصل إلى 100 ليرة".


وهذا الحال في ضاحية قدسيا ايضاً، حيث ترتقع الاجرة من الخمسين ليرة الى 100 ليرة بعد الافطار، بحسب ما أكده أهالي المنطقة.


وأرجع المواطنين في شكواهم سبب هذا الارتفاع إلى التقصير في الرقابة من جهة واستغلال أصحاب السرافيس للأزمة من جهة أخرى في ظل غياب الرقابة الحقيقية على خطوط النقل العامة.
 



عودة للرئيسية